الرئيسية / روضة الأدب / يا زائر الحمراء؛ قصيدة بيتية، للشاعر جمال الأحمر

يا زائر الحمراء؛ قصيدة بيتية، للشاعر جمال الأحمر


[من بحر الوافر]

للشاعر:
د. جمال بن عمار الأحمر


ألاَ يا زائرَ الحمــــراءِ مَهلاً ***** فلا تَنسى زِيــــــارةَ مَن بَـناهاَ

وزُرْ دارَ الـكِـرامِ، خَـلاكَ ذَمٌّ ***** أنا المَسـلوبُ قـلْـبي في هَـوَاهاَ

هُـنا في مَوطِنِ الأَنْجادِ عَرِّجْ ***** على الأمْجـادِ تُرْوَى في حِمَاهاَ

هُـمُُ الشُّجْعَانُ بالإيمَانِ سَادُوا ***** بِخَـيْــلٍ عَــادِيَـاتٍ فِي مَدَاهاَ

تُـثِيرُ الرُّعْبَ صُبْحًا حَمْحَمَاتٌ ***** وتُخْلِي الكُفْرَ شمسٌ في ضُحَاهاَ

بِـنُــورِ اللهِ بِالقُــــرْآنِ هَادٍ ***** حَضَارَتُــنَا أَنَـارَتْ فِي دُجَاهاَ

هُوَ الإسلامُ يَسبِي كلَّ قَلْبٍ ***** سَلِ (القُوطَ) النصارَى في قُرَاهاَ

بِهَدْيِ المُصْطَفَى عَزَّتْ شُعُوبٌ ***** سَلِ (البَشَرَاتِ) في أَعْلَى ذُرَاهاَ

*****
وفي الحَـمْراءِ مقبرةٌ لقَوْمِي ***** تَـركْــنَاها قُرُونًا في بِلاَهَا

ثَمــانِيَـةُ القـرونِ بهَا دُفِــنَّا ***** وجِــيلٌ إِثْرَ جِــيلٍ قَد أَتـاهَا

ألاَ حَيـِّي المقَــابرَ في رُبَاها ***** وحَيِّي الأُسْـــدَ تَرقُدُ في ثــَرَاها

وحَيِّي بـ(السبيكة) قَبرَ جَدِّي ***** لِيَسْـقــِيَهُ الغَـمَامُ نَدَى سَـمَاها

وعُجْ حِينًا على الأحْــبـَابِ فيها ***** لِتَذْكُرَ غُرْبَتِي وَاهــًا ووَاهَا

فَمُذْ خرجتْ جُمُوعي مِن بِلاَدِي ***** تَشَـتَّتَ شَمْلُها وخَبَا سَنَاها

قُـــرُون خَمسةٌ تَطْوِي أَنِينِي ***** وأرْضِي قَد سَبَاها مَن غَزَاها

] في أرض الشتات بسطيف الجزائر،
بعد ظهر الإثنين 20 رمضان 1431هـ
=

عن المحرر

شاهد أيضاً

سَرَقَةُ الدِّيْباج في مدح أمنا أم المؤمنين عائشة (رضي الله عنها )

سَرَقَةُ الدِّيْباج في مدح أمنا أم المؤمنين عائشة (رضي الله عنها )   هذه قصيدةٌ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *